درس الاتحاد الأوربي نحو اندماج شامل - مدونة التاريخ والجغرافيا
2024208194886830974315439053536987121329724600425315324462245101212529005325130070261000010872575101800015423858577245242200037800010110971555

اعلان

الجمعة، 10 أبريل 2020

درس الاتحاد الأوربي نحو اندماج شامل

الاتحاد الأوربي نحو اندماج شامل

تقديم اشكالي
 يعد الاتحاد الأوربي من بين التكتلات الجهوية الناجحة في الوقت الراهن وتسعى دوله الى الاندماج الشامل فيما بينها، إلا ان هذا التكتل يواجه العديد من المعيقات التي تحد من اندماجها. فما هي مظاهر الاندماج في الاتحاد الأوربي؟ وما هي العوامل المفسرة لهذا الاندماج؟ وماهي معيقات الاندماج بين دول الاتحاد الأوربي؟
1-    الاتحاد الأوربي: تعريفه، أهدافه ومبادئه ومراحل تكوينه
أ‌-       الاتحاد الأوربي وأهدافه ومبادئه
الاتحاد الأوربي تكتل جهوي بين مجموعة من الدول الأوربية الديمقراطية والتي قررت العمل كمجموعة. ويهدف الاتحاد الأوربي إلى تحقيق التقدم الاقتصادي والاجتماعي والرفع من مستوى التشغيل وتحقيق تنمية متوازنة ومستدامة. ويتأسس الاتحاد الأوربي على مجموعة من المبادئ منها: الحرية والديمقراطية واحترام حقوق الانسان والحريات الأساسية ودولة الحق واحترام الهوية الوطنية للدول الأعضاء.
ب‌-   مراحل تكوين الاتحاد الأوربي والمؤسسات المسيرة له
مر الاتحاد الأوربي في تكوينه بثلاثة مراحل أساسية وهي:
مرحلة المجموعة الاوربية للفحم والفولاذ من 1951 الى 1957: تكونت هذه المجموعة من فرنسا- إيطاليا – المانيا الغربية وهولندا وبلجيكا وللكسمبورغ، وشمل التعاون بين هذه الدول مجال الفحم والفولاذ.
مرحلة المجموعة الاقتصادية الاوربية من 1957 الى 1992: تأسست هذه المجموعة بموجب معاهدة روما 1957 بين فرنسا وإيطاليا وألمانيا الغربية وهولندا وبلجيكا وللكسمبورغ، وتهدف هذه الاتفاقية الى الغاء الحواجز والرسوم الجمركية وتحقيق حرية مرور اليد العاملة وإقرار السياسة الفلاحية المشتركة.
مرحلة الاتحاد الأوربي: تأسس الاتحاد الأوربي سنة 1992 بموجب معاهدة ماستريخت والتي تهدف إلى انشاء مجال دون حدود داخلية وتأسيس اتحاد اقتصادي نقدي يتضمن عملة واحدة ونهد سياسة خارجية وأمنية مشتركة.
ويسهر على تسيير الاتحاد الأوربي العديد من المؤسسات
المؤسسة
مكوناتها
مهامها
المجلس الاوربي
28 رئيس حكومة ودولة
تحديد التوجهات الكبرى للاتحاد
مجلس الوزراء
28 وزيرا
إقرار السياسة المشتركة – تحديد الميزانية
البرلمان الاوربي
760 عضوا بالانتخاب المباشر
تشريع القوانين- المصادقة على الميزانية
اللجنة الاوربية
28 مفوضا
اقتراح التوجيهات- تمثيل الاتحاد في المفاوضات مع الدول الاخرى
البنك المركزي
28 محافظا للأبناك
المراقبة المالية – اصدار العملة
محكمة العدل
28 قاضيا ومستشارا
مراقبة تطبيق القوانين- تسوية النزاعات بين الدول الأعضاء والمؤسسات والأفراد
2-    مظاهر اندماج الاتحاد الأوربي
أ‌-       مظاهر الاندماج المجالي
بدأ الاندماج المجالي لدول الاتحاد الاوربي بالتوقيع على معاهدة روما سنة 1957م، تم بموجبها تأسيس المجموعة الاقتصادية الاوربية بين ست دول فرنسا وإيطاليا وألمانيا الغربية وهولندا وبلجيكا وللكسمبورغ، ثم نمت شجرة المجموعة بانضمام بريطانيا وايرلندا والدانمرك سنة 1973، واليونان 1981 ثم اسبانيا والبرتغال سنة 1986 وانضمت كل من السويد والنمسا وفنلندا سنة 1995 وفي سنة 2004 امتد الاتحاد الأوربي نحو اوربا الشرقية فانضمت عشر دول( سلوفينيا – سلوفاكيا – هنغاريا- التشيك – بولونيا – ليتونيا- ليتوانيا – استونيا – قبرص – مالطا) وفي سنة 2007 انضمت بلغاريا ورومانيا، وبلغ عدد دول الاتحاد ثمانية وعشرين(28) دولة  بعد انضمام كرواتيا في سنة 2013م.
ب‌-   مظاهر الاندماج الاقتصادي والمالي
تمكنت دول الاتحاد الأوربي من تحقيق اندماج اقتصادي تجلت مظاهره في عدة مجالات:
في المجال الفلاحي: يتمظهر الاندماج في هذا المجال في إقرار السياسة الفلاحية المشتركة سنة 1962 والتي تهدف الى الزيادة في الإنتاج وتحسين مستوى عيش الفلاح وضمان الامن الغذائي وحماية البيئة.
في المجال الصناعي: تجلت مظاهر الاندماج في هذا الميدان في تشجيع ودعم المقاولات من خلال تقديم القروض والتكوين وتشجيع البحث العلمي والتنسيق لمواجهة المنافسة الدولية(اليابان – الولايات المتحدة الامريكية...)وتشكل طائرة ايرباص أبرز نجاح للاندماج الصناعي بين دول الاتحاد حيث تساهم العديد من الدول في صناعتها (فرنسا- بريطانيا – المانيا...).
في المجال التجاري: تتمثل مظاهر الاندماج في هذا الميدان في إنشاء السوق الأوربي الموحد الذي تم بمقتضاه إلغاء الحواجز أمام الأفراد والسلع والخدمات والتنسيق في مجال التبادل مع الخارج(لجنة التجارة الدولية).
أما على المستوى المالي فتتجلى مظاهر الاندماج بين دول الاتحاد في توحيد السياسة المالية من خلال تداول عملة موحدة ''الأورو'' بين بعض أعضاء الاتحاد وحرية تنقل الاستثمارات والأموال.
ج‌-    مظاهر الاندماج الاجتماعي
تتجلى مظاهر الاندماج الاجتماعي بين دول الاتحاد الاوربيفي: - حرية تنقل الافراد في الاتحاد الاوربي دون الحاجة إلى جواز سفر أو تأشيرة – حرية الاستقرار والعمل في أي بلد من بلدان الاتحاد- إقرار التبادل التربوي بين دول الاتحاد وتوحيد الشواهد والدبلومات (معادلة الشواهد) - الاهتمام بالبحث العلمي والتقني – محاربة الاقصاء الاجتماعي والتمييز وإنماء العدل والمساواة وحماية حقوق الطفل.
3- العوامل المفسرة للاندماج في الاتحاد الأوربي
عوامل جغرافية: الانتماء إلى قارة واحدة – تشابه الظروف الطبيعية وتكامل الموارد الطبيعية
عوامل تاريخية: المصير المشترك بين الدول الاوربية – معايشة أحدات مشتركة حروب أزمات اقتصادية
عوامل سياسية: تبني النظام الديمقراطي – اعتماد مبادئ وقيم حقوق الانسان.
عوامل اقتصادية: اعتماد النظام الليبرالي – المنافسة الحرة في إطار الاتحاد.
عوامل اجتماعية وثقافية: الوعي بأهمية التكتل والاندماج – ارتفاع المستوى الثقافي والاجتماعي.
4حصيلة الاندماج بين دول الاتحاد الأوربي ومعيقاته
أ-  حصيلة الاندماج بين دول الاتحاد الأوربي
  • احتلال الاتحاد الأوربي لمكانة عالمية في كثير من المنتجات الفلاحية والصناعية (الرتبة 1 في انتاج القمح، الرتبة 4 في انتاج الذرة – أكثر من 15% من انتاج السيارات في العالم).
  •  تعامل الاتحاد مع جميع القارات، هيمنة الاتحاد الأوربي على 20% من التجارة العالمية – ارتفاع الناتج الداخلي الخام فب الاتحاد الأوربي.
ب- معيقات الاندماج الشامل للاتحاد الأوربي
  • ضعف قطاع الاعلاميات مقارنة على الدول الكبرى وعدم قدرته على منافسة الشركات اليابانية والأمريكية.
  •  تفاوت التنمية الاقتصادية والاجتماعية بين دول الاتحاد الأوربي: دول اوربا الغربية والشمالية لها ناتج وطني خام أكثر ثلاث مرات من دول اوربا الشرقية.
  • عدم تعميم العمل بالوحدة النقدية ''الأورو'' على جميع دول الأعضاء.
  • شيخوخة المجتمع وضعف وثيرة النمو الديمغرافي.

خاتمة

يواصل الاتحاد الأوربي بناء مشروعه الوحدوي مستثمرا كل امكانياته التي جعلت منه قوة اقتصادية لها مكانتها في المجال العالمي، رغم الصعوبات التي تحد من اندماجه الشامل ومنه انفتاحه على دول جديدة وقبول عضويتها.

مفاهيم ومصطلحات

الاندماج الشامل :التكتل والعمل الجماعي بين الدول في إطار فضاء بدون حدود داخلية ،وتقوية التلاحم الاقتصادي والاجتماعي ،وتحقيق وحدة اقتصادية ونقدية.

السوق الوحيد: سوق مشترك مفتوح بين كل دول الاتحاد الأوربي حيث تتداول السلع والخدمات بحرية.

ميكالوبول: مدن متصلة فيما بينها وتكون تجمعا حضريا.

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل التدوينة

اتصل بنا

الإسم الكريم البريد الإلكتروني مهم الرسالة مهم
جميع الحقوق محفوظة لـ مدونة التاريخ والجغرافيا 2020 | تصميم : آر كودر